السيارات التركية تصل إلى أكثر من 100 دولة

منوعات
السيارات التركية تصل إلى أكثر من 100 دولة

السيارات التركية تصل إلى أكثر من 100 دولة، شهدت تركيا في الفترة الاخيرة انتعاش لعدد كبير من القطاعات منها قطاع الاقتصاد وزيادة صادرات تركيا من السيارات، فقد زادت بنسبة تتجاوز 2.4 مليار دولار مقارنة بنسبتها في العام السابق.

وذكر اولوداغ وهو من أكبر الاتحادات المسؤولة عن تصدير جميع انواع السيارات التركية بان المبيعات الخارجية التي حققتها السيارات التركية قفزت إلى حوالي 57 % مقارنة بالعام الماضي، فيما بين أن صادرات السيارات تمثل حوالي 12% من إجمالي قيمة الصادرات التركية.

أسباب القفزة التي حققتها صادرات السيارات التركية.

ذكر مدير مبيعات لدى أحد الشركات الكبرى التي تعمل في هذا المجال أن هناك عدد من عوامل ساعد في زيادة صادرات السيارات التركية إلى هذه النسبة ومن هذه العوامل (قيام الدولة بإنشاء عدد كبير من المصانع تخدم هذه الصناعة-بالإضافة إلى قيام الدولة بإعادة هيكلتها بما يتلاءم مع السوق العالمية ليتزايد الطلب عليها).

من العوامل الرئيسية التي سعدت في تحقيق نمو أكبر لصادرات تركيا من السيارات أنها تقوم بشراء قطع غيار ذات ماركات عالمية ثم تقوم بإعادة تصديرها.

الحكومة التركية وزيادة حجم الاستثمار

تعمل الحكومة التركية من خلال مؤسساتها على جعل تركيا مناخ ملائم من أجل جذب مزيد من مصادر الاستثمار الاجنبي في عملية تصنيع السيارات، وقد استطاعت من خلال المؤثرات الاخيرة لنسب الصادرات التركية أن تحقق ذلك من خلال قيامها بتخفيض نسبة الرسوم على السيارات وتوفير عمالة مدربة على اعلي مستوي.

وتشير الإحصائيات إلى أن تركيا نجحت خلال الشهور الماضية من هذا العام أن تقوم بتصدير سيارات إلى أكثر من 100 دولة حول العالم بما يقرب من 5.5 مليار دولار، فتركيا الان في طريقها للتنافس مع أكبر مصدرين للسيارات في العالم وهم المانيا وامريكا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.